بدأت وحدة الإرباك الليلي مساء اليوم، مشاغلتها قوات الاحتلال الإسرائيلي قرب السياج الفاصل مع الأراضي المحتلة شرقي محافظات قطاع غزة.

حيث قدم العشرات من شبان الوحدة إلى مخيمات العودة شرقي القطاع للبدء بفعاليات هادفة لمشاغلة ومقارعة قوات الاحتلال.

فيما أصيب عدد من الشبان بالاختناق جراء إطلاق قوات الاحتلال قنابل الغاز عليهم شرقي مخيم البريج شرقي المحافظة.

وتشمل الفعاليات إشعال الإطارات التالفة (الكوشوك)، إضافة إلى تشغيل أغاني ثورية وأصوات صافرات إنذار عبر مكبرات الصوت، مع إطلاق أضواء الليزر تجاه الجنود المتمركزين قرب السياج.

وتهدف الوحدة من خلال عملها الليلي إلى إبقاء جنود الاحتلال في حالة استنفار دائم على الحدود لاستنزافهم وإرباكهم.

اترك الرد

أرجو كتاية تعليقك
الرجاء كتابة الاسم هنا