دانت محكمة في كوريا الجنوبية شاباً بالسجن مع وقف التنفيذ، جراء إخضاع نفسه لتسمين مكثف في وقت وجيز حتى يتفادى الخدمة العسكرية في الجيش.

وبحسب ما نقلت صحيفة “تلغراف” البريطانية، فإنّ الشاب البالغ من العمر 21 عاما، أنهى دراسته في الثانوية العامة في شباط 2016، ثم رفع وزنه بنحو 30 كيلوغراما خلال 6 أشهر، حتى وصل إلى 113 كيلوغراما حين جرى استدعاؤه إلى فحص طبي قبل الدخول إلى الجيش في تموز.

وتم إجبار الشاب “المخادع” على قضاء الخدمة الوطنية بشكل مدني، لكن الشرطة الكورية الجنوبية فتحت تحقيقا، وكان بوسع المحكمة أن تدين المتهم بـ5 سنوات من السجن.

وينص القانون الكوري الجنوبي على المتابعة القضائية لكل من حاول التهرب من خدمة عسكرية تستغرق 20 شهرا، لكن عددا متزايدا من الشباب أضحوا يحاولون التهرب سواء لأسباب دينية أو ذاتية.

اترك الرد

أرجو كتاية تعليقك
الرجاء كتابة الاسم هنا