ذكرت صحيفة “هآرتس” العبرية أن ارتفاعًا حادًا في عدد حالات الإصابة بمرض الحصبة، الآخذ بالتفشي بصورة لافتة خصوصًا في وسط القدس.

وأوضحت الصحيفة أن ما يؤرق المسؤولين الصحيين الذين حذروا من أن وزارة الصحة لم تنجح في الحد من انتشاره، إذ بلغ عدد حالات الحصبة المشخصة حديثًا 213 حالة، ما يرفع عدد الإصابات الإجمالي إلى 679، ما يشر إلى أن عدد الإصابات الجديدة بالحصبة في البلاد خلال عام 2018 الجاري، أعلى 20 مرة من عام 2017.

وتشير المعطيات التي أوردتها “هآرتس”، إلى أن مركز الاعتلال الذي نتج عنه هذا الارتفاع اللافت في حالات الإصابة الجديدة بالحصبة يكمن في مدينة القدس، حيث سجل منذ بداية العام أكثر من 341 إصابة جديدة بالحصبة ما يفوق نصف عدد الإصابات بالمرض المعدي في جميع أنحاء البلاد مجتمعة.

ونقلت الصحيفة عن أحد أكبر الأطباء المتخصصين بالأمراض المعدية قوله إن مستشفيات القدس تستقبل يوميًا من 5 إلى 10 حالات إصابة جديدة بمرض الحصبة.

اترك الرد

أرجو كتاية تعليقك
الرجاء كتابة الاسم هنا