كشف مدير مجموعة “سودو” لأمن المعلومات ويل سترافتش أن شركة “فيسبوك” استخدمت التطبيق الإسرائيلي Onavo Protect، بعد أن اشترته عام 2013 بمبلغ فاق 100 مليون دولار.

التطبيق الإسرائيلي استخدم في بداية الأمر تحت ذريعة توفير الحماية لمستخدمي “الواي-فاي” الخاص بالشبكات العامة حول العالم، إذ تقوم فكرته الأساسية على أنّ الاتصال للإنترنت اللاسلكي يتم على الأرجح في أماكن عدّة، وليس حصرًا في المنازل التي تستخدم مضمان (مودم) خاص، والذي بدوره يستطيع معرفة البيانات الخاصة المتصلة بجهازك عبر معرفة الـ ” آي بي”.

ويمتلك التطبيق خصائص عدّة، والتي تمكنه من جمع المعلومات عن الهاتف النقال، حتى تميّزه عن غيره و”تحميه”، بالإضافة إلى معرفته لوقت اتصاله للشبكة، لكنه يقوم أيضًا بعد المرّات التي يتم فيها إغلاق شاشة الجهاز أو فتحها، كما يحسب معدّل الاتصال الشبكي اليومي للجهاز.

ويبدو بحسب الفحص الذي أجراه ستارفتش كما كشف – في تدوينة نشرها على موقع “ميديوم” الاثنين الماضي أن فيسبوك تقوم بشكل ممنهج بإرسال رسائل عبر نظام التشغيل الخاص بأجهزة شركة “آبل”، والتي تتضمن دعوات لأصحاب هذه الأجهزة لتحميل هذا التطبيق (المجاني) لحماية معلوماتهم الشخصية.

وأشار ستارفتش إلى أن التطبيق يعمل في أوقات اتصال الهاتف النقال للشبكة وفي أوقات عدم اتصاله، وفي وقت عمله وحمايته للمستهلك، يقوم التطبيق بإرسال، وبشكل سري جميع المعلومات التي يمكنه جمعها من الجهاز إلى فيسبوك.

وعبّر ستارفتش عن استغرابه حول جدوى جمع فيسبوك لهذه المعلومات الشخصية، وتساءل عن عدم رد المسؤولين في الشركة عليه عندما واجههم بهذه المعلومات.

وتتكون مجموعة “سودو” لأمن المعلومات من مجموعة قراصنة اجتمعوا تحت إطار مؤسسة تهدف لحماية المستهلك من “أخطار الهواتف النقالة”.

رابط مختصر : https://alhadathps.com/bDU9T

اترك الرد

أرجو كتاية تعليقك
الرجاء كتابة الاسم هنا