نظمت القوى الوطنية والاسلامية اعتصاما أمام البيت الاميركي في رام الله تحت شعار”الكرامة والارض لنا وليس لكم الا الرحيل” وذلك تنديدا بالسياسات الامريكية المجحفة بحق الشعب الفلسطيني خاصة ما يسمى “صفقة القرن” والتي تحاول الإدارة الامريكية فرضها على الفلسطينيين، بإقامة دولة في غزة فقط.

وقال أمين عام المبادرة الوطنية د. مصطفى البرغوثي إن الوقفة تأتي لتأكيد الرفض الفلسطيني المطلق لقرار نقل السفارة الأمريكية إلى القدس، ونقلها في ذكرى نكبة الشعب الفلسطيني واقتلاعه من أرضه في ترانسفير جماعي، معتبراً أن نقل السفارة مخالف للقانون الدولي وقرارات مجلس الأمن.
وأكد د. البرغوثي على الرفض الفلسطيني الكامل شعبياً ورسمياً لصفقة القرن، التي تريد أن تصفي حقوق الشعب الفلسطيني، مجدداً رفض الشعب الفلسطيني التطبيع مع العالم العربي ما لم تحل القضية الفلسطينية وتلبى حقوق الشعب الفلسطيني بالحرية والاستقلال، واقامة دولته المستقلة.

وقال منسق القوى الوطنية والاسلامية عصام بكر إن الشعب الفلسطيني سيستمر في هذه الفعاليات حتى يتحمل المجتمع الدولي مسؤولياته في تطبيق قرارات الشرعية الدولية، وناشد الشعوب العربية بالضغط على القيادة العربية التي من المفترض أن تجتمع في القمة العربية في 28 آذار، للخروج بقرارات على مستوى التحدي الذي تواجه القضية الفلسطينية.

اترك الرد

أرجو كتاية تعليقك
الرجاء كتابة الاسم هنا