نشرت مؤسسة “هينلي وشركاؤه” لجودة الجنسيات، مؤشر جودة الجنسية الذي تضمن ترتيب أفضل الجنسيات عالمياً والأسوأ أيضاً، بالاعتماد على مؤشرات داخلية، حيث تصدرت الإمارات قائمة أفضل الجنسيات على مستوى الشرق الأوسط، وفرنسا على مستوى العالم.
وحسب التصنيف الجديد الذي شمل 168 دولة، فإن الكويت جاءت بعد الإمارات حيث حلت في المرتبة 82 عالمياً ثم قطر في المرتبة 87.

أيضاً، جاءت السعودية في المركز الرابع بالمرتبة 89، تلتها البحرين وعمان وتونس التي حلت في المرتبة 110، فيما جاءت المغرب في المرتبة 123 والجزائر 129 ومصر 135 عالمياً.

أما بالنسبة لسوريا، فقد حلت في المركز 162 وتذيّل العراق القائمة حيث احتل المرتبة 165 عالمياً.

وتعد الجنسية الفرنسية أفضل الجنسيات عالمياً، تليها الألمانية ثم الإيسلندية والدنماركية والهولندية، فالنرويجية والسويدية، تليها الجنسية الفنلندية والإيطالية والسويسرية.
وأوضحت المؤسسة المذكورة أن تقرير الجنسية استند إلى القوة الاقتصادية، والتطور البشري، والسلم والاستقرار وتأشيرات السفر كما صنف الجنسيات على أساس الاستقرار والعمل في الخارج بدون معوقات أو عراقيل.

يشار إلى أن مؤسسة “هينلي وشركاؤه”، يستخدم مجموعة من البيانات القيمة، المستقاة من مؤسسات دولية وخبراء، بما في ذلك الأمم المتحدة، والبنك الدولي، ومنظمة الطيران المدني التي تشير إلى جودة الحياة وفرص النمو الشخصي ضمن حدود الوطن الأصلي.

اترك الرد

أرجو كتاية تعليقك
الرجاء كتابة الاسم هنا