أعلنت هيئة الحراك الوطني لكسر الحصار مساء اليوم الأحد، عن انطلاق المسير البحري 13 غدًا الاثنين أقصى شمال غرب قطاع غزة للمطالبة برفع الحصار وإنهاء معاناة المواطنين في غزة.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي نظّمته هيئة الحراك بالتعاون مع الهيئة الوطنية العليا لمسيرات العودة وكسر الحصار بميناء غزة اليوم، مفيدةً بأن عشرات القوارب ستنطلق من شاطئ بلدة بيت لاهيا شمال القطاع غدًا الثالثة عصرًا يصاحبها جماهير حاشدة مؤازرة برًا.

وأكد المتحدث باسم هيئة الحراك الوطني لكسر الحصار أدهم أبو سلمية أن: “مسيرات العودة لن تتوقف حتى تحقق كامل الأهداف التي انطلقت من أجلها وفي مقدمتها رفع الحصار كاملاً عن قطاع غزة وإنهاء المعاناة 2 مليون فلسطيني محاصر”.

وأوضح أبو سلمية أن الحراك البحري هو جزء من الخطة الذي اعتمدتها الهيئة الوطنية العليا لمسيرات العودة وكسر الحصار لإيصال رسائل للعالم مفادها “أن هناك شعب يرزح تحت ظلم الحصار منذ 12 عامًا”.

وقال: ندعو أبناء شعبنا للاحتشاد في آخر نقطة على حدودنا (قرب السياج الفاصل مع الأراضي المحتلة)؛ لنؤكد للعالم وللمجتمع الدولي أن مسيرات العودة متواصلة، وندعو الوسطاء وأحرار العالم للضغط الجدي على الاحتلال لإنهاء معاناة غزة”.

يذكر أن هيئة الحراك الوطني أطلقت قبل نحو ثلاثة أشهر عدة رحلات بحرية نحو العالم الخارجي والحدود الشمالية للقطاع، في محاولةٍ لكسر الحصار البحري عن قطاع غزة، إلا أن الاحتلال يقمع المشاركين فيها، ويعمل على إفشالها واعتقال من على متنها.

ومنذ 30 آذار الماضي ينظّم المواطنون مظاهرات سلمية في مخيمات العودة شرقي محافظات قطاع غزة الخمس؛ للمطالبة بثبيت حق العودة وكسر الحصار كاملًا عن القطاع.

اترك الرد

أرجو كتاية تعليقك
الرجاء كتابة الاسم هنا