يميل كثيرون الى شحن هواتفهم الذكية طيلة الليل بحيث لا يتسنى لهم الوقت في خلال اليوم وفي ظل حاجتهم المستمرة لهواتفهم ومن الطبيعي أن تكوني أنت أيضاً عزيزتي من بين هؤلاء الذين يتركون هواتفهم على الشاحن بجانب السرير ليتأكدوا من امتلاء بطارية الهاتف حتى اليوم التالي.

لكن ما لا تعلمينه عزيزتي أن هذه العادة واحدة من بين الأمور العدة التي تقومين بها بشكل خاطئ والتي تؤذي هاتفك. لماذا؟

ينصح الخبراء المتخصصين في مجال التكنولوجيا بعدم شحن الهاتف الذكي على مرحلة واحدة طيلة الليل بل على مراحل متقطعة ويعاز ذلك الى أنّ ترك البطارية على الشاحن أكثر من الوقت الذي تحتاجه يؤدي إلى ضغط زائد عليها الأمر الذي يؤثر أيضاً على المدى الطويل على عمرها الإفتراضي وهذا ما يفسر تلف بطاريات الهواتف الذكية بشكل سريع وفي وقت وجيز.

فإن ترك البطارية على الشاحن أكثر من الوقت الذي تحتاجه يؤدي الى ضغط زائد عليها وبالتالي الى تلفها.

ومن جهة أخرى ينصح الخبراء كذلك الأمر إلى عدم شحن بطارية الهاتف بالكامل لأن ذلك يؤثر أيضاً على فعاليتها ويؤدي إلى تلفها مع الوقت.

وأخيراً، تجدر الإشارة إلى ضرورة عدم وضع هاتفك المحمول في السرير ما بين الشراشف أو تحت الوسادة لأن ذلك خطر شائع بالهواتف مميت إذ قد يتسبّب برفع حرارته، وحتى إشتعال البطاريّة وانفجارها بسبب الحماوة الزائدة.

اترك الرد

أرجو كتاية تعليقك
الرجاء كتابة الاسم هنا