دعت الأمم المتحدة إلى إجراء تحقيق حول استشهاد فلسطينيين برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي قرب الحدود الشرقية لقطاع غزة، منذ نهاية آذار الماضي.

وأكد المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة ستيفان دوغاريك خلال مؤتمر صحافي بنيويورك “ردًا على أسئلة صحافيين حول استشهاد ثلاثة فلسطينيين بينهم طفل برصاص الاحتلال” مساء الجمعة على أنه: “من المهم إجراء تحقيق عندما يتعلق الأمر بفقدان أي حياة”.

يشار إلى أنه استشهد طفل وشابان وأصيب 376 مواطنًا مساء الجمعة بقمع قوات الاحتلال آلاف المتظاهرين السلميين قرب مخيمات العودة وكسر الحصار شرقي محافظات قطاع غزة الخمس.

وأعلنت وزارة الصحة أنّ عدد شهداء مسيرات العودة وكسر الحصار التي انطلقت في الثلاثين من آذار الماضي، ارتفع إلى 197 شهيدًا، وإصابة نحو 21 ألفًا.

اترك الرد

أرجو كتاية تعليقك
الرجاء كتابة الاسم هنا