اعتبرت حركة حماس اليوم السبت، أنّ زيارة نائب الرئيس الأميركي مايك بنس للمنطقة غير مرحب ولا يوجد أي مبرر لاستقباله واللقاء به من أي مستوى كان.

وأكدت الحركة في تصريح صحفي لها اليوم السبت، على إصرارها على مواجهة وإفشال أي مخططات إسرائيلية أمريكية تستهدف الشعب الفلسطيني وحقوقه وثوابته، موجهةً التحية إلى صمود الشعب الفلسطيني في مواجهة الاحتلال والاستيطان، وكذلك كل شعوب المنطقة الرافضة لهذه السياسات والمخططات الإسرائيلية والأمريكية، بحسب ما جاء على موقع صحيفة (القدس).

ودعت الجماهير والشعوب المحبة لفلسطين الإبقاء على حالة الرفض التام لهذه المشاريع الصهيوأمريكية والقائمين عليها.

اترك الرد

أرجو كتاية تعليقك
الرجاء كتابة الاسم هنا