أوقف برنامج “تيليغرام” آلاف القنوات التابعة لتنظيم “داعش”، من أجل مكافحة الأفكار المتطرفة.

حيث أفاد مؤسس التطبيق بافل دوروف بحظر 8500 قناة تنشر أفكاراً متطرفة عبر منصة “تيليغرام”.

وقال دوروف: “إن سياسة استخدام تيليغرام تحظر نشر العنف بأي شكل من الأشكال، لذا يولي التطبيق اهتماماً بالغاً بمحتوى كل قناة”، مضيفاً “من هنا وجب التوضيح بأن خصوصية القنوات التي تخاطب شرائح واسعة من المستخدمين ليست محمية كتلك القنوات التي تدور فيها مناقشات خاصة”.

وأوضح أن هناك جهات متطرفة عديدة استخدمت التطبيق المذكور منبراً لها منذ هجمات 13 تشرين الثاني، ما جعلها بمثابة شبكة دعاية لتنظيم “داعش”.

تجدر الإشارة إلى أن مدير وكالة تطبيق القانون الأوروبية “يوروبول”، اتهم إدارة “تليغرام” منذ عدة أشهر بالامتناع عن التعاون مع الأجهزة الأمنية للاتحاد الأوروبي في مكافحته للإرهاب، وذلك لأنها تقوم بتشفير بعض المحادثات على تطبيقها “تليغرام ماسنجر”.

اترك الرد

أرجو كتاية تعليقك
الرجاء كتابة الاسم هنا