تصدرت مدينة قوانغتشو الصينية قائمة المدن الأكثر إزعاجاً في العالم، تبعها ك‍بكين ونيودلهي ومومباي.

حيث أعدت شركة “Mimi Hearing Technologies” الألمانية دراسة حول أكثر المدن إزعاجاً، معتمدة في دراستها على بيانات تتعلق بالتلوث الصوتي.

الدراسة التي قامت بها الشركة الألمانية اعتمدت في دراستها على تأثير التلوث الصوتي الذي يؤثر على صحة الإنسان بشكل كبير الأمر الذي يسبب الاكتئاب وفقدان البصر.

كما شملت الدراسة 50 مدينة كبيرة في العالم، حيث قام الباحثون دراسة بيانات 200 ألف شخص لقياس قدراتهم على الاستماع.

ليخلص البحث إلى اعتبار مدينة قوانغتشو الصينية الأكثر تلوثا صوتيا في العالم، المدينة التي يصل عدد سكانها إلى 12 مليون نسمة بالإضافة لعدد كبير من المصانع.

ومن بين المدن الأكثر تلوثا ضوضائياً حلت مدن ك‍بكين ونيودلهي ومومباي، أما المدن الأقل تلوثا فكانت فيينا وأوسلو وزيوريخ، بحسب صحيفة “الغارديان” البريطانية.

وفي وقت سابق وصفت منظمة الصحة العالمية التلوث الصوتي بأنه يؤدي إلى فقدان السمع ومشاكل في القلب بالإضافة إلى الإكتئاب.

ويعتبر التلوث الضوضائي أحد العوامل المهمة التي تؤدي إلى خفض مستوى الحياة في المدن.

رابط مختصر : https://alhadathps.com/wlTDC

اترك الرد

أرجو كتاية تعليقك
الرجاء كتابة الاسم هنا