وافق مجلس الشيوخ الكندي على مشروع قانون معدل يقنن استعمال الماريجوانا، لتصبح كندا أول دولة في مجموعة السبع الكبار تجعل استعمال القنب قانونياً.

وصوت المجلس بأغلبية 52 صوتاً مقابل 29 صوتاً لصالح مشروع القانون المعدل، بحسب صحيفة “سي إن بي سي”.

وكان مجلس العموم المنتخب قدم مشروع القانون قبل عامين، ليمهد الطريق لوجود سوق للقنب قانونية تماماً في غضون فترة تتراوح بين 8 أسابيع و12 أسبوعاً.

وجعل الحزب الليبرالي الذي يتزعمه رئيس الوزراء جاستن ترودو الاستعمال الترفيهي لـ”الماريجوانا” جزءاً من حملته الناجحة لانتخابات العام 2015، متذرعاً بأن القانون الجديد سيبعد المخدرات عن المتعاطين صغار السن ويقلل الجريمة المرتبطة باستعماله.

وكتب ترودو في رسالة من خلال حسابه على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”: “كان من السهل للغاية على أطفالنا الحصول على الماريغوانا، وعلى المجرمين جني الأرباح، اليوم، غيرنا ذلك، أقر مجلس الشيوخ للتو خطتنا لتقنين وتنظيم الماريجوانا”.

واجتذبت شركات “الماريجوانا” الكندية الكثير من المستثمرين خلال مساعي تقنين “الماريجوانا” للاستعمال الترفيهي على مستوى البلاد، حيث يرى مراقبون بأن الهدف من القرار هو جلب المزيد من الإستثمارات للشركات الكندية.

وكانت الأوروغواي أول بلد في العالم يسمح ببيع “الماريجوانا” في الصيدليات، بموجب قانون سنته في يوليو العام 2017 الماضي.

وفي سياق منفصل أفادت صحيفة “يديعوت أحرونوت” العبرية، في عددها الصادر الأربعاء، بأن الجيش الإسرائيلي سمح لجنوده باستخدام “الماريجوانا” لـ 4 مرات، مهدداً بسجنهم في إذا ما ضبطوا بالمرة الخامسة.

رابط مختصر : https://alhadathps.com/ARlly

اترك الرد

أرجو كتاية تعليقك
الرجاء كتابة الاسم هنا