رحّب سياسيون إسرائيليون بإقدام الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، تعيين جون بولتون مستشارًا للأمن القومي الأميركي، واعتبروه صديقًا حقيقيًا “لإسرائيل” ومن أشد مناصريها في الولايات المتحدة.

حيث أثنى السفير الإسرائيلي في الأمم المتحدة، داني دانون، على تعيين بولتون، وقال إن “جون بولتون صديق “لإسرائيل” منذ سنوات، التقيته من قبل وكذلك التقيته خلال إشغالي لمنصبي الحالي، تحدثنا واستشار أحدنا الآخر، يملك معرفة واسعة بالأمور التي تتعلق بدولة “إسرائيل” ويقول ما يجب قوله بصورة واضحة”.

من جهته، كتب وزير التربية والتعليم، نفتالي بينيت، على حسابه في موقع “تويتر”، أن الحديث يدور عن “تعيين ممتاز لجون بولتون، خبير أمني متميز وديبلوماسي رفيع وصديق وفي لإسرائيل، بالنجاح جون”.

وكتبت وزيرة القضاء، أييلت شاكيد، أنه “يواصل الرئيس ترامب تعيين أصدقاء إسرائيل الأوفياء في المناصب الرفيعة، وجون بولتون من أبرزهم، خاصة أنه يملك الخبرة والتجربة وصفاء الذهن، إدارة ترامب تثبت يومًا بعد يومًا أنه الإدارة الأكثر مناصرة لإسرائيل”.

وأعلن ترامب، الخميس، استبدال مستشاره للأمن القومي، هربرت ماكماستر، بالمندوب الأميركي السابق لدى الأمم المتحدة، المحافظ المتشدد جون بولتون.

اترك الرد

أرجو كتاية تعليقك
الرجاء كتابة الاسم هنا