هددت وزارة التجارة الصينية اليوم الثلاثاء، بالرد على قرار الولايات المتحدة الأمريكية بفرض رسوم جديدة على واردات البضائع الصينية، دون ذكر تفاصيل هذا الرد.

حيث قالت وزارة التجارة الصينية عبر بيان: “إن الولايات المتحدة أعلنت على الرغم من الاعتراضات الدولية والمحلية فرض رسوم جديدة بنسبة 10 بالمائة على واردات صينية بقيمة 200 مليار دولار، اعتباراً من 24 أيلول الجاري”.

وأضافت: “نشعر بأسف عميق حيال هذه الخطوة، وسنرد بالمثل من أجل مصالحنا وحقوقنا القانونية، إلى جانب حماية نظام التجارة الدولية الحرة”.

وأوضحت أن إصرار واشنطن على فرض المزيد من الرسوم الجمركية على بلادها “يضيف غموضا على المباحثات الدائرة بين الجانبين للتخفيف من الحرب التجارية بينهما”.

ودعت الوزارة الصينية، الولايات المتحدة إلى إدراك النتائج السلبية المحتملة لمثل هذه الأعمال والعمل على تصحيحها في الوقت المناسب وبوسائل مقنعة، فيما لم تذكر الوزارة مزيداً من التفاصيل عن طبيعة وموعد ردها على الرسوم الأمريكية الجديدة.

وأعلن، مساء الإثنين، الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أن بلاده ستفرض رسوما جديدة بنسبة 10 بالمائة على واردات صينية بقيمة 200 مليار دولار، اعتباراً من 24 أيلول الجاري، وهدد بفرض حزمة رسوم ثالثة على واردات صينية بقيمة 267 مليار دولار حال أقدمت الصين على الرد بالمثل.

وبدأت الولايات المتحدة، مطلع حزيران الماضي، بفرض رسوم على واردات صينية بقيمة بلغت حتى قبيل إعلان الرسوم الجديدة، 50 مليار دولار، الأمر الذي اعتبرته الصين “انتهاكاً” لقواعد منظمة التجارة العالمية.

اترك الرد

أرجو كتاية تعليقك
الرجاء كتابة الاسم هنا