اخترقت مجموعة من القراصنة والتي تطلق على نفسها اسم “غلوبال ليكس” صندوق بريد السفير الإماراتي لدى واشنطن يوسف العتيبة، بالإضافة إلى اختراق حساب وزير الخارجية البحريني على التويتر، وذلك على وقع الصراع الذي نشب بين السعودية والإمارات من جهة وقطر من جهة ثانية.

حيث أكدت المتحدثة باسم السفارة الإماراتية بواشنطن عملية الاختراق، مبينة أنه تم الاستيلاء على وثائق السفير وتسريبها، ويشير بعضها إلى استخدام المال لتشويه صورة حلفاء واشنطن.

فيما تتضمن الوثائق المسربة مراسلات تمتد ما بين عام 2014 والشهر الماضي، وهي تكشف العديد من التفاصيل المتعلقة بتواصل السفارة مع شركات علاقات عامة لتشويه صورة حلفاء واشنطن.

ومن بين ما جاء في الوثائق، أن التواصل بين وزير الدفاع الأميركي السابق روبرت غيتس والسفير الإماراتي، أفاد بمشاركة الوزير في ندوة بالعاصمة الإماراتية أبو ظبي.

في سياق منفصل، قالت وزارة الخارجية البحرينية في “تغريدة” على الحساب الرسمي لها: “تُبين الوزارة بأنه قد تم اختراق حساب معالي الشيخ خالد بن أحمد بن محمد آل خليفة وزير الخارجية، يرجى أخذ العلم والحذر”.

كما نشر حساب الوزير البحريني بعد اختراقه سلسلة من التغريدات الطائفية والتي تهاجم النظام في البحرين والمملكة العربية السعودية، وتدعو بـ”الثأر” لما وصفته شهداء ثورة البحرين الكبرى.

يذكر أن عمليات القرصنة والاختراق لعدد من صفحات المسؤولين ووسائل الإعلام الخليجية تستمر إلى الآن.

اترك الرد

أرجو كتاية تعليقك
الرجاء كتابة الاسم هنا