اندلعت ظهر اليوم مواجهات بين الشبان الفلسطينيين وقوات الاحتلال في مناطق القدس والضفة الغربية، وذلك بعد أداء صلاة الجمعة.

هذا وخرجت مسيرات عديدة في عدة مدن في الضفة الغربية منها نابلس والخليل وطوباس، حيث أقدمت قوات الاحتلال على قمعها باستخدام قنابل الغاز المسيل للدموع، وإطلاق الرصاص المعدني المغلف بالمطاط.

ففي القدس، اعتدت قوات الاحتلال الاسرائيلي بقنابل الغاز على المواطنين عقب أدائهم صلاة الجمعة، عند حاجز قلنديا شمال القدس، أسفرت عن عدة إصابات.

في غضون ذلك، اندلعت مواجهات بين الشبان الفلسطينيين وقوات الاحتلال الاسرائيلي داخل البلدة القديمة بالقدس.

هذا وقمعت قوات الاحتلال الاسرائيلي مسيرة خرجت من المسجد الاقصى باستخدام غاز الفلفل ضد المتظاهرين.

وفي باب العامود، فقد اعتدت قوات الاحتلال الاسرائيلي على المتظاهرين في المنطقة.

في المقابل، أعلن الاحتلال الإسرائيلي عن اصابة إسرائيلييْن جراء رشقهم بالحجارة قرب قريبة حزما بالقدس.

كما اندلعت في رام الله مواجهات عنيفة بين الشبان الفلسطينيين وقوات الاحتلال.

وفي بيت لحم، أصيب عدد من المواطنين بالاختناق خلال المواجهات التي اندلعت بين قوات الاحتلال والشبان الفلسطينيين.

وقد هاجمت قوات الاحتلال هاجمت المشاركين في المسيرة التي خرجت من مخيم العزة وصولاً إلى المدخل الشمالي للمدينة، حيث أطلقت قوات الاحتلال قنابل الصوت والغاز المسيل للدموع على المتظاهرين مما أسفر عن اصابة عدد منهم.

كما اندلعت أيضاً مواجهات في محافظة طولكرم و قلقيلية بين الشبان الفلسطينيين وقوات الاحتلال في المدينة.

أما في مدينة طوباس، فقد اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي بعد ظهر اليوم، ثلاثة فلسطينيين من بينهم صحافي خلال عملهم المهني في تغطية المواجهات التي تبعت قمع الاحتلال مسيرة سلمية في منطقة طوباس.

وفي محافظة الخليل، فقد انطلقت مسيرات حاشدة في المدينة وذلك رفضا لقرار الرئيس الامريكي دونالد ترامب بالاعتراف بالقدس عاصمة لكيان الاحتلال.

إلى ذلك، اندلعت موجهات عنيفة بين الفلسطينيين وجنود الاحتلال الذين اقتحموا بقوات كبيرة منطقة الذروة في بلدة حلحول ومخيم العروب شمال الخليل، فجر اليوم، وسط إطلاق وابل كثيف من قنابل الصوت والغاز السام، ما تسبب بوقوع عدد من حالات الاختناق بين الشبان الفلسطينيين.

وفي محافظة جنين، انطلقت مسيرة حاشدة جابت شوارع المدينة تنديدا بالقرار الأمريكي.

وكانت الفلسطينيون قد صلاة الجمعة، في باحات المسجد الأقصى المبارك، بعد ان توافدوا إليها، وسط تعزيزات مشددة واجراءات أمنية من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي في البلدة القديمة.

هذا وأدى الفلسطينيون صلاة الجمعة بمحيط حاجز قلنديا العسكري شمال القدس، وفي إحدى ساحات مدينة نابلس.

رابط مختصر : https://alhadathps.com/Oh6y6

اترك الرد

أرجو كتاية تعليقك
الرجاء كتابة الاسم هنا