تُوّج النجم المصري محمد صلاح، لاعب ليفربول، بجائزة رابطة لاعبي كرة القدم المحترفين في إنكلترا كأفضل لاعب في هذا الموسم.

وتفوّق صلاح، هداف الدوري الإنكليزي الممتاز برصيد 31 هدفاً، في السباق على البلجيكي كيفن دي بروين لاعب وسط مانشستر سيتي بطل الدوري وهاري كاين مهاجم توتنهام هوتسبير اللذين جاءا في المركزين الثاني والثالث على التوالي في تصويت اللاعبين.

وأصبح صلاح (25 عاماً) ثاني لاعب عربي ينال الجائزة بعد الجزائري رياض محرز الذي فاز بها 2016 بعدما قاد ليستر سيتي لإحراز لقب الدوري للمرة الأولى في تاريخه.

وسجل صلاح، الذي انضم إلى ليفربول قادماً من روما الإيطالي الصيف الماضي، 41 هدفاً في كل المسابقات هذا الموسم وقاد ناديه إلى نصف نهائي دوري أبطال أوروبا حيث سيواجه فريقه الإيطالي السابق في لقاء الذهاب يوم الثلاثاء.

ويعيش صلاح موسماً رائعاً حصد فيه أيضاً جائزة أفضل لاعب أفريقي في كانون الثاني، بعدما قاد منتخب مصر إلى نهائي كأس الأمم الأفريقية 2017 ثم ساهم في عودة بلاده لنهائيات كأس العالم لأول مرة منذ 1990.

وقال آلن شيرر قائد منتخب إنكلترا السابق والناقد في هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) عن صلاح: ”كل كرة يلمسها تبدو أنها تسكن الشباك وهو في أحد هذه المواسم التي عندما تنزل فيها الملعب لا تأمل في التسجيل، لكن تعلم أنك ستسجل بالتأكيد”.

ويبتعد صلاح بهدف واحد عن تحطيم الرقم القياسي لعدد الأهداف في موسم واحد مكوّن من 38 مباراة الذي يتقاسمه حالياً مع شيرر نفسه والبرتغالي كريستيانو رونالدو والأوروغوياني لويس سواريز.

ومكافأة على ذلك، رفعت لعبة “Fifa” الشهيرة عالمياً محصلة قوى محمد صلاح إلى 98، ليتفوق بذلك على نجمي الكرة العالميين، ليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو.

وذهبت جائزة أفضل لاعب شاب إلى الألماني ليروي سانيه جناح مانشستر سيتي.

اترك الرد

أرجو كتاية تعليقك
الرجاء كتابة الاسم هنا